ستة حقائق لا يجب أن تخفى عن مستعملي زيت شجرة أركان

“كل ما تحتاجين معرفته عن ”الذهب السائل.
زينب حسين

June 30, 2019

وقت القراءة: 5 الدقائق

الصور من شترستوك

تصوير لوكاس هودون

تعتبر الزيوت الطبيعية من أحد الوسائل العلاجية عالميًا، حيث أن الكثير من الأفراد تفضل تجنب المواد الكيميائية وتكتفي بالعلاج بالأعشاب ومواد مستخلصة من الطبيعة. المغرب مليء بالمواد الطبيعية كالغاسول، الحناء، والزيوت الطبيعية. في طفولتي، كانت أمي دائمًا تقتني نوع من الذهان المغربي يسمى ”آملو“ الذي يُستعمل في المطبخ التقليدي، كنت دائمًا أتساءل عن المكونات التي يُصنع بها، فاكتشفت لاحقًا أنه مصنوع من زيت أركان ومكسرات مطحونة. ”آملو“  طعمه لذيذ جدًا حيث كنت دائمًا أتشاجر مع أخي عن الكمية الأخيرة في الوعاء عندما يكون على وشك الإنتهاء. زيت شجرة أركان كان يشبعني كثيرًا خاصةً في الفطور بالإضافة إلى زيت الزيتون الذي يُعتبر عنصر أساسي في وجبة الصباح عند المغاربة خاصةً في بعض مناطق الجنوب.

هاته المواد تفيد الساكنة اقتصاديًا وصحيًا وحتى بعضٌ منها تُستورد إلى الخارج. فشجر الأركان هو أحد أنواع الأشجار النادرة في المغرب وتوجد بمنطقة سوس بالضبط، والذي يُعمر هناك منذ أكثر من 200 سنة. لوز شجرة أركان يُنتج زيت له ميزة عالمية، زيت الأركان يُستعمل كثيرًا في المطبخ المغربي وحتى في الخواص التجميلية والعلاجية. لطالما كان لإنتاج زيت الأركان وظيفة اجتماعية واقتصادية، وفي الوقت الحالي، يُدعم إنتاجه حوالي 2.2 مليون شخص في المنطقة الرئيسية لإنتاج زيت الأركان بالمغرب، حيث أن الإنتاج يتراوح بين 3,000 و4,000 طن سنويًا.

وسط كل هاته المحققات إلا أنه توجد الكثير من الحقائق التي تخفى عن معظم مستخدمين زيت أركان والتي يجب عليهم معرفتها.

تصوير روب كراندال

 استعمال مقادير زيت اركان مزيفة  من أجل الشهرة فقط

 مع زيادة شعبية زيت أركان، الكثير من الزيوت تضيف زيت أركان إلى مكوناتها من أجل أن يكون الإقبال عليه كبيرًا. تقفز الشركات على عربة الشعبية باستخدام اسم الزيوت لإطلاق مستحضرات تجميل دون المستوى المطلوب. معظم هذه الزيوت مزيفة بالكامل أو مفرطة المعالجة في مختبر في مكانٍ ما في الصين، وتحتوي فقط على نسبة ضئيلة من أركان زيت، أما بقية الزجاجة فتتكون من مكونات حشو اصطناعية ومواد كيميائية مضرة. لكن يوجد مؤشر حيث يمكنك تحديد هذه المنتجات الرديئة وتمييزها عن الحقيقية، والذي سيساعدك في تحديد ما إذا كان الأمر يستحق الاستثمار في علامة تجارية معينة من زيت الأركان أم لا. ينبغي ببساطة أن تكون مكتوبة في القنينة زيت أرغان 100٪ أو 100٪ زيت أركانيا سبينوزا النواة. إذا كان أي شيء آخر مدرجًا في القائمة، فهو ليس نقيًا وقد تم معالجته على الأرجح.

 

لا تشتري زيت أركان في عبوة لونها فاتح أو شفاف

والسبيل الوحيد للحفاظ على الزيت في أفضل شكل هو الاحتفاظ به في قنينة زجاجية داكنة اللون فكوني حذرة جداً من أي منتج يباع في زجاجات شفافة أو بلاستيكية لأن الضوء يفسد زيوت الأركان وخصائصه التصالحية. الكثير من الشركات الصغيرة المزيفة تفتقد الخبرة في التعامل مع زيت الأركان، وبالتالي يتم تحميله في قنينات غير صالحة والتي تفسد فعالية المنتج. وغالبًا ما تستخدم الشركات قنينات غير داكنة فإنها لا تنتج زيت شجرة الأركان الأصلي بل مجموعة من الزيوت المزيفة والغير صحية التي تشبه بذرة زيت الأركان الأصلية. فلا تقبلي أبدًا على شراء زيت أركان محفوظ في عبوة بلاستيكية لأنها غير صالحة للحفاظ على الزيت، بل قومي بشراء الزيت المحفوظ في قوارير لونها داكن (مثل العنبر أو الأزرق الكوبالت) للاستفادة الكاملة لما يحمله الأركان من فوائد صحية وجمالية.

 

 زيت شجرة أركان ليس رخيص أبدًا، عملية استخراجه طويلة و متعبة

بالنظر إلى العدد الكبير من الساعات اللازمة لصنع مجموعة صغيرة فقط من زيت الأركان النقي بنسبة 100٪، يجب أن تتوقعي أن تدفعي ما لا يقل عن 25 دولارًا لزجاجة 100 مليلتر، تذكري أن هذه عملية متعبة للغاية وتتطلب عملة مرتفعة حيث لا يوجد بديل لزيت الأركان بثمن أرخص. تذكري: الاستخراج هو مفتاح عملية الإنتاج، ولاستخراج النواة، يقوم العمال أولاً بتجفيف فاكهة الأركان في الهواء الطلق ثم إزالة اللب السمين، يقوم بعض المنتجين بإزالة القشور ميكانيكيًا دون تجفيف الثمرة، وعادةً ما يستخدم المغاربة القشور كعلف للحيوانات. يوجد تقليد في بعض المناطق بالمغرب الذي يسمح للماعز بتسلق أشجار أركان لتتغذى بحرية على الثمار، بعد ذلك يتم استرجاع النواة من فضلات الماعز، مما يقلل بشكل كبير من ساعات العمل المبذولة في الاستخراج، على حساب بعض النفور المحتمل من التذوق. في الممارسة الحديثة، تتم إزالة القشور باليد. المرحلة التالية تنطوي على تكسير جوز الأركان للحصول على حبات الأركان. لم تنجح محاولات تنفيذ هذه العملية بالآليات، لذلك لا يزال العمال يقومون بها يدويًا، مما يجعلها عملية كثيفة العمالة وتستغرق وقتًا طويلاً. غالبًا ما تشارك النساء البربر في هذه المهمة الشاقة، لذلك فإن الشركات والمحلات التجارية التي تبيع زيت أركان بشكل رخيص ليست أهلًا للثقة ويفضل تجنبها.

 

 

لا يحتوي زيت أركان على رائحة قوية

يتميز زيت الأركان العضوي المغربي على رائحة عطرية جوزية خفيفة. يجب عليكي بالطبع تجنب أي شيء برائحة قوية وأن تكون على نفس القدر من الشبهة بالزيوت الخالية من الرائحة حيث تم تسخينها بشكل شبه مؤكد أثناء عملية الإنتاج. يوجد من الزيت الأصلي نوع للاستخدام التجميلي المخصص للعناية بالشعر والبشرة، ونوع مخصص للطهي، و تختلف رائحة  كل نوع منه عن الأخرى. كما يتميز زيت الأركان الأصلي بلونه الأصفر الذي يتشابه باللون الذهبي الفاتح، وهو ليس مائي أو رغوي، وكذلك قد تجد لونه غامق قليلاً وبه رواسب توجد في آخر قاع الزجاجة، وفي حالة عدم وجود رواسب في آخر الزجاجة فهذا يدل على أنه مصقول بدرجة مرتفعة ومرشح، وبالتالي لا يعطي الفائدة المنتظرة من الزيت لعدم احتوائه على الخصائص العلاجية، وقد يكون هذا الزيت مغشوش وتقليد للزيت الأصلي.

  

يعتبر بديل جيد للمنتوجات التجميلية الأخرى 

زيت الأركان النقي 100٪ أملس وناعم يمتص شعرك وبشرتك في دقائق معدودة، يشفي وينعم كل شيء، وكما يقولون فإن الدليل دائمًا في المستخدمين الأصليين لهذا المنتوج، يمتاز السكان الأصليين لمناطق أشجار أركان ببشرة نضرة وصافية، وخاصةً النساء. فمكونات زيت أركان تعتبر مفيدة جداً للصحة والجمال، زيت الأركان عبارة عن زيت نادر يحتوي على نسبة عالية من الأحماض الدهنية مثل حمض اللينوليك والذي يساعد الجلد المعرض لحب الشباب ويقلل الالتهاب ويزيد من مستويات ترطيب البشرة، وحمض الأوليك الذي يمكن أن يحسن نفاذية البشرة ويساعد المكونات الأخرى على اختراق الجلد بسهولة أكبر. إضافةً إلى ذلك يحتوي زيت الأركان على أحماض أوميغا 6 الدهنية وهو غني بفيتامين أ وفيتامين إي. ومع ذلك، فإن زيت الأرغان المغربي غني أيضاً بمضادات الأكسدة، لذلك فعوضي اختيارك للمنتوجات تجميلية المصنعة كيميائيًا، فإن زيت شجرة أركان يشكل تركيبة مناسبة لصحة بشرتك.

 

طريقة تطبيقك للزيت قد تعطي نتائج مختلفة 

المفهوم الخاطئ الأكبر حول زيت الأركان هو أنه يمكن أن يتسبب في حدوث حساسية لا سيما إذا كنت تعاني من بشرة دهنية وهذا لا يمكن أن يكون أبعد عن الحقيقة ولكن ما الذي يحدث فرقًا في نتائجك هو الطريقة التي تطبق بها زيت الأركان على شعرك وجلدك، والقاعدة الذهبية هنا هي استخدام زيت الأركان بشكل ضئيل قدر الإمكان، فنحن نقترح ما لا يزيد عن بضع قطرات في كف يد واحدة ثم افركي يديك معاً بلطف قبل دهنه على المناطق المختارة. يتميز الزيت بأنه خفيف مما يسهل الجلد على امتصاصه لإمكانية تغلغله المسام، وإعطاء النتائج المذهلة لمعالجة أي مشكلة تواجهينها، فيمكنك وضع نقطة من الزيت على الجلد وتدلكها لمشاهدة سهولة امتصاصه.