هل لدى زيوت تكبير مناطق الجسم من صفحات الإنستغرام مفعولاً؟

سألنا بعض النساء عن زيوت التدليك التي تباع في إنستغرام وعن فعاليتها.
زينب حسين

January 9, 2019

Reading Time: 4 minutes

دومًا ما أمر أمام  الكثير من إعلانات زيوت تكبير مناطق الجسم لكن لم تكن لدي قط رغبة في تجربة هاته المنتجات. بغض النظر عن المخاطر أو عدم فعالياتها، فإنني أرى أن الفرد يجب عليه مقاومة الإيديولوجيات و الصور النمطية التي تمررها مواقع التواصل للقوام المثالي للفتاة. ومع ذلك، فإن لكل شخص اختيارات خاصة، المهم أن تكون راضيًا بنفسك في النهاية سواء بتغيرات أو لا.

و في الوقت الحالي، لدى الكثير من النساء هوس تكبير بعض المناطق في أجسادهم خاصةً المؤخرة والثدي، حيث يعتبرن ذلك من مواصفات القوام المثالي. البعض يلجأ إلى الحقن الطبية، ولكن معظم عامة النساء يفضلن الزيوت المدلكة و المواد الطبيعية، لأنها تعد أقل تكلفة من الحقن و عمليات التجميل. خاصةً أنه يوجد العديد من الحسابات في مواقع التواصل الإجتماعي التي تبيع كميات هائلة من الزيوت والمواد لمتابعيها، حيث أنه اليوم يوجد عليها إقبال أكثر من المتاجر العادية. لكن السؤال الذي يطرح نفسه هو هل تلك الزيوت المغرية تعمل حقًا في تغيير شكل هاته المناطق؟ لقد تكلمت مع بعض النساء العربيات عن تجربتهن المزعجة مع هاته الزيوت.

 

 

خديجة، 29، المغرب

مرآه: هل اقتنيت زيوت لتكبير مناطق الجسم من قبل؟

خديجة: نعم و كانت تجربة غير مرضية.

كيف كان ذلك؟

كنت أمر في صفحات مشاهير الإنستغرام لأتصفح صورهم و أقرأ تعليقات الناس، و قد وجدت تعليق صفحة تذكر أنها تبيع الزيوت المدلكة الخاصة بتكبير الثديين و المؤخرة، و كنت مهتمة بشراء هاته الزيوت لأحصل على الفعاليات التي تعطيها. فقد طلبت من عندهم علبتي زيوت مدلكة لتكبير مناطق الجسد و دفعت النقود عبر الإنترنت.

كم من الوقت استعملت فيه الزيت المدلك؟

فقد استعملتها لمدة سبعة أشهر.

كيف كنت تقومين بذلك؟

كنت أدلك ثدياي كل ليلة قبل أن أنام بتلك الزيوت، حتى أنني لم أمل من فعل ذلك يوميًا، آملةً أن أحصل على النتيجة التي أريد. عندما كنت أدلك ثدياي بالزيت كنت أحس بالحرارة في المنطقة التي عليها الزيت، حيث كنت أفرح لأنني ظننت أن تلك الحرارة تعمل في تكبير المنطقة.

هل حصلت على النتيجة التي ترغبين بها؟

لا زلت أستعمل الزيت لحد الآن، و لم ألاحظ أي فرق بين شكل ثدياي السابق و الحالي، حتى أنني سئلت العديد من صديقاتي عن شكل نهودي و لم تلاحظن أي فرق. عدم وصولي إلى النتيجة المرغوب فيها شيئ محبط، لأنني وثقت في المنتج و في دعايته. لذلك أظن أنني سألجأ إلى منتج آخر أو طرق أخرى. لا أظن أن الزيوت تعطي أي فعالية، فإنها مجرد مضيعة للوقت والجهد والنقود.

فريدة 23، سوريا

مرآه: هل اقتنيت زيوت تدليك من الإنستغرام من قبل؟

فريدة: لقد طلبت العديد من أنواع الزيوت لتكبير أعضاء الجسم من صفحات الإنستغرام، لكنني فشلت في كل مرة أستعمل نوع من أنواع هاته الزيوت المدلكة، فلم أستطع أبدًا تحقيق النتيجة المرغوب فيها رغم أنني واظبت عليها لفترة طويلة.

كيف كنت تفعلين ذلك؟

كنت أدلك مؤخرتي يوميًا قبل الاستحمام بكل الزيوت التي اقتنيتها و بنفس الطريقة المطلوبة، كانت الزيوت تحتوي على مختلف الأعشاب، حتى أن الإعلان الذي رأيته كان مغريًا لدرجة أنني دفعت نقودي بدون تردد.

هل حصلت على أية نتيجة؟

مع كل تلك المحاولات والمجهودات، لم أحصل على أية نتيجة، فاكتشفت أن كلها أشياء مزيفة يبتكرها أصحاب المحلات لجمع المال فقط.

هل تظنين أن اقتناء الزيوت من صفحات الإنستغرام فكرة جيدة؟

إنني أفكر في تجربة طرق أخرى غير الزيوت المدلكة لأنها لا تجدي نفعًا، أو يحبذ اقتنائها من محلات الأعشاب والعطارة في الشارع و ليس من خلال الإنستغرام.

كريمة 24، مصر

مرآه: هل استعملت زيوت تضخيم الأعضاء من قبل؟

كريمة: لقد شرعت في استعمال زيوت التدليك المكبرة للمناطق منذ أسبوعين من الآن. و لقد بدأت في استعمالها عندما رأيت بعض الإعلانات في حائط الإنستغرام الخاص بي. لم أفكر سابقاً في تجربة أي نوع من الزيوت المدلكة، لكنني وجدت بعض الإعلانات حقًا مثيرة للاهتمام. لذلك اقتنيت مجموعة من الزيوت المدلكة التي تقوم بتكبير بعض المناطق الحساسة عبر تلك الصفحات، فبدأت باستعمالها كل يوم مع التدليك.

هل تنفع حقاً في إعطاء نتائج مرضية؟

لا، أبداً! لأنني في الأسبوع الثاني تفاجئت بانتشار حساسية مزعجة في جسدي مع حكة شديدة، وعانيت كثيرًا لأنها كانت تسبب لي الاحمرار مع الألم.

هذا مؤسف! هل عرفت سبب ذلك؟

دامت الحكة لمدة أسبوع ونصف، وعند زيارتي للطبيب، حذرني من استعمال تلك الزيوت مرة أخرى لأنها تحتوي على مواد لا تتوالم مع بشرتي. فلم أعد أقتني أي نوع من الزيوت من صفحات الإنستغرام، أظن أن كل تلك الإعلانات هي من أجل جني المال فقط و لا تهتم أبدًا بالأفراد التي تقتني تلك المنتجات وما إذا كانت قد تسبب لهم الحساسية أو أي أضرار.

ليلى 25، تونس

مرآه: هل اقتنيت زيوت مدلكة عبر الإنستغرام من قبل؟

ليلى: كنت دائمًا ما أقتني كل أنواع الزيوت من عند محلات الأعشاب التي توجد بالسوق، لأنني أكون قادرة على إلقاء نظرة على كل المنتجات الموجودة عن قرب. لكن عند تصفحي في الإنستغرام، أثارت انتباهي الكثير من الصفحات التي تبيع زيوت تدليك لتكبير مناطق الصدر والأرداف، و كنت مهتمة كثيرًا بالإعلان لأنه كان يبرز العديد من مزايا تلك الزيوت و بعض من صور النساء قبل و بعد استعمالهن لتلك الزيوت. لذلك شرعت في اشتراءه و استعماله.

ما هي الطريقة التي كنت تستعملين بها تلك الزيوت؟

كنت أدلك ثدياي و أردافي كل يوم لمدة سنة تقريبًا، كنت أستعمل الطريقة و الحركات التي كانت على عبوة الزيت، حيث يكتب أنك ستحصل على النتيجة المرغوبة في مدة ستة أشهر.

و هل حصلت على النتيجة التي ترغبين فيها؟

في تلك المدة كنت قد اقتنيت ثلاث قنينات زيت تدليك و لم أحصل على أية نتيجة أو أي فرق؛ لم يكبر حجم ثدياي و أردافي أبدًا. مع ذلك فإنني لم أسئم و شرعت في اقتناء المزيد من قنينات زيت التدليك و استعمالها بشكل أطول، حتى أنني اعتمدت على اقتناء مختلف أنواع الزيوت من أعشاب و حلبة، مع ذلك لم أحصل على أية نتيجة، و لم يكن هناك أي فرق بتاتًا.

هل ستعملين على اقتناء تلك الزيوت مرة أخرى؟

لا، لأنني أدركت حينها أن اقتناء الزيوت المدلكة من صفحات الإنستغرام ليست فكرة جيدة على الإطلاق و إنما مضيعة للوقت والطاقة فقط. أظن أنني سألجأ إلى طرق أخرى بدل ذلك، و أفضل أن أقتني من المحلات التجارية و ليس من صفحات الإنستغرام، لأنه ترود لإعلانات زائفة و غير صالحة.

رسوم فاطمة خياط

مقالات مقترحة

أجرينا مقابلة مع مؤسسة مبادرة ”احتواء“ لدعم مصابي الحروق
مرّت سنوات طويلة ولا زال فستان زفافها حبيس الخزانة، تنظر إليه من حين لآخر لتدرك ما حصلت عليه من نبذ...
قابلنا خبير المكياج الأردني-العالمي محمد حنداش
في عالم التجميل، لا تكادُ تنطفئ صيحة من صيحات الجمال، حتى تشتعل أخرى. ورغم اختلاف الأذواق الذي يفسح المجال للكثير...
العلم وراء مستحضرات التجميل المزاجية
ظهرت صيحة "خاتم المزاج" أو كما تُدعى "المود رينج" لأول مرة في السبعينات بفضل مخترعيها "جوش رينولدز" و "ماريس امباتس"...
كيف تغمرين نفسك بالحب الذي تستحقينه
بعد مرور أكثر من 15 عامًا من العمل، لا زلت أشعر بالرهبة في أول يوم عمل بعد الانتقال إلى وظيفة...